السلطاني يقوم بجولة ميدانية في محافظة صلاح الدين

0
33

 قام رئيس مؤسسة السجناء السياسيين الدكتور حسين السلطاني بجولة في محافظة صلاح الدين زار فيها خطوط المرابطة الخاصة بالحشد الشعبي والقوات المسلحة ، كما زار السلطاني في جولته التي يرافقه فيها وفد من المؤسسة بعض الدوائر المحلية التابعة الى مؤسسة السجناء السياسيين في المحافظة وتفقد اعمالها ، واختتم زيارته في مضيف عشيرة جبور في ناحية العلم .

ويرافق الدكتور السلطاني وفد من المؤسسة يضم عددا من المدراء العامين ، وبدأت الجولة بزيارة مديرية السجناء السياسيين في تكريت وكان باستقباله مدير السجناء السياسيين في محافظة صلاح الدين السيد مجيد حميد وبعض المسؤولين فيها ، واستمع السلطاني الى تقرير شفوي عن عمل المديرية وما انجزته والمعوقات التي تواجهها ، وامر بمعالجة المشاكل التي تواجهها .

كما زار السلطاني والوفد المرافق له خط المرابطة في جبال مكحول الخاص بلواء علي الأكبر من الحشد الشعبي وقد انضم الى الوفد مدير السجناء في صلاح الدين وبعض مسؤولي المديرية ، وكان في استقبالهم المعاون الجهادي في اللواء وحشد من المجاهدين .

وقال الدكتور السلطاني : ان الحشد الشعبي يبقى هو المعلم الاول الذي نستلهم منه معاني الصبر والحكمة ، واضاف السلطاني في حديثه مع المجاهدين : ان الايادي المسمومة حاولت قتل التآخي والتعايش في بلدنا الكريم بتعزيز الطائفية وتوظيفها بشكل سيء ، الا ان ارادة الحياة والاندماج الاجتماعي التأريخي لهذا الشعب هي الاقوى والنصر حليفه .

ويقوم رئيس مؤسسة السجناء دائما بجولات منتظمة في مناطق القتال والمرابطة وخطوط التماس ، وله حضور ميداني مع الملاكات القيادية في الحشد الشعبي في بعض المعارك التي خاضها الحشد في مواجهة عصابات داعش في شمال البلاد وغربها .

وضمن جولته في خطوط المرابطة بجبال مكحول زار الدكتور السلطاني والوفد المرافق له ، لواء جيش المؤمل وكان في استقباله المعاون الجهادي ابو سجاد ، وفي اتصال هاتفي مع آمر اللواء اثنى السلطاني على تضحيات المجاهدين في اللواء ، واضاف في حديثه الهاتفي مع المجاهد سعد سوار ان تضحيات المجاهدين هي التي رفعت راية العراق عاليا وعبرت عن صدق الانتماء الى الوطن والدين .

وترابط في جبال مكحول وحدات خاصة من الحشد الشعبي لتأمين مسك الارض والحيلولة دون تسلل الارهابيين من جهة جبال حمرين الى مراكز البلدات الشرقية في صلاح الدين وجنوب كركوك .

وشملت جولة رئيس مؤسسة السجناء والوفد المرافق له خط المرابطة الخاص بلواء انصار المرجعية واستقبله آمر اللواء السيد مهدي العوادي ، وعدد من آمري التشكيلات في اللواء ، كما توجه الى خطوط مرابطة متصلة ضمن الموقع خاصة بمقاتلي الجناح العسكري لمنظمة بدر ، وكتائب انصار الحجة ، وتحدث السلطاني في تجمع للمجاهدين مؤكدا ان الانسان يشعر بالفخر والاعتزاز امام هذا العطاء الكبير .

وكانت هذه الوحدات قد خاضت معارك دامية في اعالي التلال للقضاء على عصابات داعش فيها خلال السنة الماضية .

وخلال جولة السلطاني والوفد المرافق قامت مؤسسة السجناء السياسيين بتوزيع بعض المواد اللوجستية على وحدات الحشد المرابطة .

وفي ختام جولته زار السلطاني والوفد المرافق له مضيف عشيرة جبور في ناحية العلم واستقبلهم الشيخ احمد ابو قريش ، وجرى الحديث بشأن اوضاع الناحية واطرافها بعد عودة النازحين وسير عملية اعادة الاعمار وتعزيز الأمن ودور العشائر في تثبيت الأمن والتعايش وتنمية العلاقات الاجتماعية .

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here