الدكتور السلطاني يستقبل وفد مجلس علماء الرباط المحمدي

0
272

استقبل رئيس مؤسسة السجناء السياسيين الدكتور حسين السلطاني اليوم ,الخميس ,وفد مجلس علماء الرباط المحمدي برئاسة الشيخ كامل الفهداوي .

وقد رحب السلطاني, بالوفد الضيف مثمنا هذه الزيارة داعيا لهم بدوام الموفقية في عملهم خدمة للعراق والعراقيين .

وأشاد الشيخ كامل الفهداوي المتحدث الرسمي للمجلس, بحسن الاستقبال والتقديروالحفاوة من قبل الدكتور السلطاني , معبرا عن ثقته واحترامه لنهج مؤسسة السجناء السياسيين بالتعامل بروح المواطنة العراقية الحقة والتي تتماشى مع الاخلاق الانسانية والمنهج الديني الحنيف , لافتا الى ان هذا السلوك المتبع في مؤسسة السجناء السياسيين هو دليل تعاون ومحبة لنشر كلمة السلام والاسلام والعدالة .

وأوضح الشيخ الفهداوي, ان للسجين مكانة في القرآن الكريم وخاصة السجين نبي الله يوسف عليه السلام وكذلك سادس الأئمة الاطهار الامام السجين موسى بن جعفر عليهم السلام ، وعلينا جميعا ان نأخذ منهم العبر في الصبر والثبات وان نهاية الظالمين مهما طالت فهي أكيدة .

وشكر الشيخ بلال العبدلي, مسؤول قسم العلاقات في المجلس معالي رئيس المؤسسة لحسن الاستقبال حيث فتح باب التعاون وتبادل الزيارات مؤكدا ان المؤسسة لا تمثل جهة معينة فهي لجميع العراقيين وان هذه الكلمات ما هي الا نصرة لكل مظلوم وسوف نشكل جمعية خاصة للسجناء السياسيين للتعاون فيما بيننا لحلحلة جميع المشكلات التي يمر بها السجناء في مناطقنا .

وأضاف ان السلطاني بعيد عن النفس الطائفي ومع منطلقات الدين حيث لا يمكن أن ينشر الاسلام الا من خلال الحب والتعاون ورفض الظلم .

واخنتم الشيخ كامل قوله أن كل من قدم تضحية لهذا البلد وأفنى شبابه وقدم روحه قربانا للخلاص من الظالم فان العراق لن ينسى أبناءه المضحين .

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here