قسم الشؤون الصحية: صرف أكثر من (640) مليون دينار لـ (400) حالة مرضية

0
1099

تقرير / احمد رسن ….

بينت الدائرة الاقتصادية والاستثمار في المؤسسة إن رعاية المرضى من السجناء السياسيين والمعتقلين ومحتجزي رفحاء يعتبر جزء مهم من الخدمات التي تقدمها المؤسسة لهذه الشريحة المظلومة والتي عانت الأمرين أبان العهد المباد وهو جزء من المسؤولية الملقاة على عاتق المؤسسة، فضلا عن الاهتمام والدعم الواضح من قبل معالي رئيس المؤسسة من خلال المقابلات التي يجريها مع الذين يعانون من الأمراض المستعصية ويحتاجون إلى العلاج اللازم أو اتخاذ الإجراءات الفورية بصرف مستحقات العلاج وتقديم أقصى ما يمكن من الرعاية الصحية ومتابعة ذلك مباشرة من قبله والاستجابة الواضحة والسريعة للمقترحات الصحية التي تخص خدمة المشمولين بقانون المؤسسة.

ويعِد قسم الشؤون الصحية من الاقسام المهمة في الدائرة الاقتصادية والاستثمار وذلك كونه من الأقسام التي تقوم بأعباء إيفاء حقوق المشمولين بقانون المؤسسة بجنبته الصحية، ويضم شعبتين، شعبة العلاج داخل العراق، وشعبة العلاج خارج العراق.

وقال مدير القسم الدكتور خالد مزعل، أن قسم الشؤون الصحية صرف أكثر من (640) مليون دينار لـ (400) حالة مرضية خلال النصف الحالي من العام لجميع الحالات التي المرضية المستعصية والتي تحتاج إلى أجور علاج أو إحالة فورية للجان المختصة داخل وخارج العراق على نفقة المؤسسة.

مبينا أن هذه الرعاية تشمل اجراء العمليات الجراحية في المستشفيات الحكومية والأهلية وطب الاسنان وتوفير الادوية والمستلزمات الطبية لمستحقيها عند اعتذار الشركة العامة للأدوية والمستلزمات الطبية في وزارة الصحة وحسب جدول زمني وبناءا على توصيات أطباء من ذوي الاختصاص، إضافة إلى الخدمات الطبية الأولية لموظفي المؤسسة ومراجعيها.

وبيًن الدكتور خالد أنه تم احالة ( 200 ) مريض الى اللجان الطبية في وزارة الصحة لبيان الراي وصحة الاجراءات الجراحية والعلاجية، فيما تم استفادة ( 30 ) مريض من استلام ادوية الامراض المزمنة والعامة عن طريق شرائها من المذاخر الاهلية اصوليا، بالإضافة إلى شمول (105 ) مرضى من رعاية الاسنان بكل تفاصيلها والتي تشمل زراعة الاسنان وتركيبها وتقويمها.

وأشار مدير القسم، أن إنجاز المعاملات المقدمة للمشمولين بقانون المؤسسة تتم بعد احالتها الى السيد رئيس المؤسسة لاستحصال الموافقة على الصرف وحسب ما يراه مناسبا مع مراعاة التخصيصات المالية للمؤسسة بشكل عام.

ويتم صرف جميع المبالغ حسب القانون والتعليمات وضمن جدول زمني في قسم الحسابات في الدائرة الإدارية والمالية وقد تم تحديد السقف المالي للصرف ب ( 10 ) ملايين دينار كحد اقصى لكل حالة مرضية.

من جانبه أكد مسؤول شعبة العلاج داخل العراق مؤيد عبد الله عبد الرسول، ان عدد الحالات المرضية التي تم اتخاذ الاجراءات الطبية اللازمة بشانها داخل العراق بلغت ) 320 ) حالة،شملت عمليات العيون والاذن والحنجرة والجهاز البولي وزرع الكلى والكسور والمفاصل وعمليات الولادة القيصرية وامراض العقم والجهاز التناسلي ورعاية الاسنان وشراء الادوية والمستلزمات الطبية.

موضحا ان القسم يوفر الكثير من الوقت والجهد للذين لا يتمكنون من مراجعة المؤسسة لسوء حالتهم الصحية وذلك باجراءالاتصالات الهاتفية معهم لتبليغهم بانجاز معاملاتهم ومتابعة ملفاتهم مع وزارة الصحة والمستشفيات الحكومية والأهلية، وخاصة بالنسبة لسكنة المحافظات.

وفي السياق نفسه أوضح مسؤول شعبة العلاج خارج العراق محسن زاير لازم، ان عدد الطلبات التي تم التحقق منها والاستجابة لها واتخاذ الاجراءات اللازمة بشأنها بلغ ( 80 ) حالة شملت عمليات القلب المفتوح وزراعة الشرايين وتثبيت الفقرات والعلاج الكيمياوي والغدد السرطانية واستبدال المفاصل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here