الدكتور السلطاني يلتقي رئيس مجلس الدولة

0
1240

إلتقى معالى رئيس مؤسسة السجناء السياسيين الدكتور حسين السلطاني والوفد المرافق له اليوم ، الاحد ، رئيس مجلس الدولة المستشارة سامية كاظم محمد في مكتبها ببغداد .
في بداية اللقاء أعرب السلطاني عن شكره وتقديره لجهود العاملين في المجلس بشكل عام وتعاونهم البناء مع المؤسسة بشكل خاص .
وأضاف : في ظل هذا التعاون والتفاهم والإنسجام تمكنت المؤسسة والمجلس من حسم الكثير من الملفات التي كان لها الأثر الكبير في تسهيل عمل المؤسسة .
من جانبها : رحبت السيدة سامية بالدكتور السلطاني والوفد المرافق له ، واعلنت عن سرورها بهذا اللقاء ، وتمنت ان يستمر هذا التعاون والتنسيق بين المؤسسة والمجلس لحل جميع الملفات العالقة .
هذا وقد ناقش الطرفان مواضيع متعددة ، من اهما :
– ما يتعلق بحقوق المعتقلين ومحتجزي رفحاء
– وبعضها يرتبط بإصدار التعليمات لتسهيل عمل المؤسسة .
– وبعضها الاخر يرتبط بسجناء ومعتقلي عام 1963
وأخيرا : موضوع إصدار نظام وسام الحرية .
وبعد مناقشة مستفيضة لجميع هذه المواضيع – آنفة الذكر – تم التوصل الى الآتي :
فيما يرتبط بحقوق المعتقلين السياسيين اعلنت رئيس مجلس الدولة انّ المجلس سيحسم الموضوع بالتعاون مع المؤسسة وفق المعايير المعتمدة في حال أحيل الموضوع إليها بأقل وقت ممكن ، أمّا ما يرتبط بموضوع رفحاء فإنّ المؤسسة ستلجأ للإحتكام الى مجلس شورى الدولة إن لم تتوصل الى حل مقبول مع الجهات المعنية ، وفيما يرتبط بموضوع سجناء عام 1963 فقد كلفت السيدة سامية الدكتور رياض محسن ، عضو مجلس الدولة ، الذي حضر الاجتماع ، بمتابعة الموضوع وحسمه بأقرب وقت ممكن ، اما موضوع إصدار نظام وسام الحرية فقد اتفق الطرفان على حسمه بأقرب وقت ممكن .
هذا وقد ضم الوفد المرافق لرئيس المؤسسة في عضويته السيد زيدان خلف مدير عام الدائرة الإدارية والأستاذ فرحان سلمان معاون مدير عام الدائرة القانونية ، والأستاذ ماجد رهگ مدير قسم الإعلام في المؤسسة .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here