مؤسسة السجناء السياسيين تحتفي بموظفيها المحالين على التقاعد

0
315

تحرير / احلام رهك
تصوير / طيف طه

نظمت مؤسسة السجناء السياسيين اليوم ، الاربعاء ، حفلاً تكريمياً على شرف مجموعة من الموظفين المحالين على التقاعد بحضور رئيس المؤسسة الدكتور حسين السلطاني ونائب رئيس المؤسسة السيد علي النوري والمديرين العامين على قاعة العلامة الطباطبائي .

وقال السلطاني في كلمة له : ان هذا التكريم يمثل عرفاناً وتقديراً لكل من خدم الدائرة في المجال الوظيفي كما اكد على وجوب ارساء هذا التقليد كي يكون الاحتفاء بأهل الفضل والعرفان واجبا لا مناص من تأديته ونهجا لا بد من مواصلته وترسيخه، داعيا الى الحفاظ على مد جسور التواصل والعلاقات الانسانية وتعزيز الشعور بالانتماء ما بين المتقاعدين ومؤسستهم لا سيما ان ابوابها مشرعة امامهم.

وأضاف أن تكريمهم في أداء مهامهم وواجباتهم الوظيفية يعد واجباً علينا بعد أن قضوا جزءاً كبيراً من حياتهم وأوقاتهم لخدمة المؤسسة وكل ما يتعلق بوظيفتهم التي تولوها وأجادوا فيها.

وان العمل الصالح شاهد حق على استقرار الإيمان في القلب، بل هو ثمرة من ثمرات الإيمان بالله تعالى وبرسوله وباليوم الآخر.

واشاد السلطاني بالعمل بروح الفريق الواحد لكونه مفتاحاً أساسيًا للنجاح في أغلب مجالات الحياة والعمل. ومع ذلك فالعمل بروح الفريق هو تحدّ بحدّ ذاته، ويتطلّب مجهودًا كبيرًا حتى يتحقّق.

وشكر معاليه موظفي المؤسسة الذين يعملون بجد ومحبة ويسعون الى العطاء وهنالك الكثير من هؤلاء الذين يعملون من منطلق حب الوطن والشعور بالانتماء الحقيقي للمؤسسة وقبل كل شيء مخافة الله ففي جهودهم مساع للخير والسعادة والبناء وكل ضمن عمله ومهمته الموكل بها .

وفي ختام الحفل قدمت دروع المؤسسة التي تعبر عن الشكر والامتنان من قبل رئيس المؤسسة ونائبه والمديرين العامين للمتقاعدين لما بذلوه من ابداع وعطاء بأمانة واخلاص طوال سنين خدمتهم .

واخيرا عبر السادة المحالون على التقاعد عن شكرهم وتقديرهم العالي للإدارة المؤسسة واعتزازهم بهذا التكريم الذي سيترك أثرا طيبا في نفوسهم طوال حياتهم.


ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here