قسم شؤون المواطنين – دعم التحول الرقمي في المؤسسة وفقًا للمنهاج الحكومي

0
465

تقرير / ثائر عبد الخالق …

العلاقة بين السجين السياسي ومؤسسته هي علاقة معنوية وجودية تعبر عن حاضر وماضي السجين السياسي وتحافظ على حقوقه وتسعى إلى دعمه بما يستحق ، ومما لاشك فيه اليوم تعد مؤسسة السجناء السياسيين والمشمولين بقانونها جزءا فاعلا ومؤثرا في النسيج العراقي الوطني.

ولكي نكون قريبين من عمل مؤسسة السجناء السياسيين يجب علينا أن نعرف حقيقة عملها الوظيفي من خلال أقرب نقطة اتصال مع المراجعين فهناك علاقة بين قسم شؤون المواطنين والأستعلامات والمراجعين المشمولين بقانون المؤسسة ، فهذا القسم الذي عمل منذ تأسيس المؤسسة على تسهيل احتياجات المراجعين بكل ماتستطيع المؤسسة أن تقدمه ، فهناك مراحل قام القسم بها فيما يخص عمل المؤسسة بإستقبال المواطنين واجابة طلباتهم بعدها يتم تحويلها على المنصة الإلكترونية من قبل الموظف المختص ( الميسر )ومن ثَم معالجة الطلب الكترونيا واحالته إلى الجهات المعنية لكي تتم الإجابة خلال (72) ساعة وحسب توجيهات رئاسة المؤسسة .

وقال مدير قسم شؤون المواطنين والأستعلامات المهندس محمد علي محمد : إن من أولويات عمل القسم هو تثبيت موعد المقابلات وحسب الجدول المثبت للمراجعين ، فضلا عن استقبال المناشدات للمستفيدين من قانون المؤسسة ضمن المنصة المخصصة للأمانة العامة لمجلس الوزراء ودائرة التنسيق الحكومي وشؤون المواطنين ، مبينا بعد ذلك يتم تحويلها الى معالي رئيس المؤسسة بكتاب رسمي ليتم الحصول على الإجابة بصورة رسمية وإشعار الجهة صاحبة العلاقة ، مؤكدآ إن قسم شؤون المواطنين في المؤسسة وبناء على هذه المناشدات والتعميمات تم وضعه بأعلى المراتب من قبل الإمانة العامة لمجلس الوزراء.

وبين المهندس محمد : إن استقبال المناشدات عن طريق (واحد حكومة) التابعة لمكتب رئيس الوزراء بعدها يرفع كتاب رسمي لمعالي رئيس المؤسسة بذلك، وذلك لاستحصال الموافقات وإشعار المشرفين على هذه المنصة لهذه التوجيهات الصادرة .

وأوضح مدير قسم شؤون المواطنين والأستعلامات المهندس محمد علي : إن العمل ضمن نافذة طلباتي إبتدأ منذ تاريخ 2/1/ 2023 حيث بلغت عدد الطلبات المقدمة والمكتملة (3784) طلبا بنسبة 93% شملت الأستثناءات بالترويج والتعويضية وإبداء المساعدة والمخاطبات والدراسات وأجور العلاج بالإضافة إلى الأمور الأخرى ، فيما بلغت الطلبات المرفوضة (284) طلبا بنسبة 6% ، موضحا إن العمل ضمن نافذة استفساراتي بدأ منذ 26/10/ 2022 ، حيث بلغت عدد الطلبات المقدمة والمكتملة (2236) طلبا وبنسبة 93% شملت الأستثناءات والتعويضية وابداء المساعدة والدراسات وأجور العلاج فيما تم رفض (168) طلبا وبنسبة 7% فيما أكد الخط الساخن الذي استقبل الشكاوى والأستفسارات من 2/1/2022 ولغاية 24 /12/2023 أكثر من (12) ألف اتصال .

ومما تجدر الإشارة إليه وبناء على توجيهات معالي رئيس المؤسسة الدكتور حسين السلطاني ومنذ الشهر السابع 2023 بحضور المديرين العامين ومديري المديريات في الأستعلامات يوميا ضمن جدول زمني معد لهذا الغرض للأستماع إلى طلبات المواطنين وايجاد الحلول مما يعزز الثقة بين المواطن والمسؤول.

ومن الجدير بالذكر تقوم مؤسسة السجناء السياسيين – قسم شؤون المواطنين  برفع تقرير شهري إلى الإمانة العامة لمجلس الوزراء / دائرة التنسيق الحكومي وشؤون المواطنين بما يتم إنجازه ومعالجة الطلبات الألكترونية ، فضلا عن التقييم الشهري من قبل الأمانة العامة لمجلس الوزراء.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here