انتخاب السجين السياسي د. حسين الشهرستاني رئيسا لمنظمة باكوش لنزع السلاح النووي

0
469

انتخبت منظمة باكوش (Pugwash Conferences on Science and World Affairs) ، السجين السياسي العالم النووي العراقي المختص في الهندسة الكيميائية حسين الشهرستاني رئيسا لها.

وتُعرف منظمة باكوش ، على انها منظمة دولية غير حكومية تضم نخبة من علماء العالم المهتمين بنزع السلاح النووي و اسلحة الدمار الشامل الاخرى.

وكان الشهرستاني قد شغل منصب نائب رئيس مجلس الوزراء، كما شغل منصبي وزير التعليم ووزير النفط.

وتأسست المنظمة عام 1957، وحازت على جائزة نوبل للسلام عام 1995، هدفها الأساس هو العمل على أن يكون العالم خاليا من الأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل الأخرى.

يذكر ان العالم النووي العراقي كان قد قضى ما ينيف على عشر سنين في سجن انفرادي في قسم الاحكام الخاصة وكان مشمولا بموجب العفو الخاص الذي صدر يوم 28 / 4/ 1986، ولكنه استثني من اطلاق السراح بأمر شخصي من الطاغية، قبل ان يهرب من سجنه في مطلع عام 1991، بطريقة فذة وليهرّب معه اسماء السجناء السياسيين الذين قضوا انصاف اعمارهم في الاقسام المغلقة، وليسلم بعد ذلك السيد الشهرستاني تلك الاسماء الى منظمة العفو الدولية مما كان له الاثر في اطلاق سراح هؤلاء السجناء السياسيين، يوم 22/ 12 / 1991.

وتجدر الاشارة الى ان مؤسسة السجناء السياسيين كانت قد كرمت السيد حسين السهرستاني بوصفه سجينا سياسيا متميزا وذلك يوم 27/ 2 / 2024.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here