مؤسسة السجناء السياسيين تستنفر جميع الجهود لتلقيح موظفيها من جائحة كورونا

0
27

تقرير : ثائر الصفارـ كاظم محمد …
لقد ألقت جائحة كورونا بظلالها السلبية على جميع مفاصل الحياة كافة ، فقد تأثرت جميع الأنظمة الاجتماعية والصحية والمؤسسات الحكومية وغيرها بصورة مباشرة ، ولغرض التغلب عليها كان ينبغي تكاتف جميع الجهود للتخلص منها ، وكان ذلك واضحا من خلال دور رئيس المؤسسة وموافقته على كل ماله نتيجة ايجابية ، حيث تم توفير التخصيصات المالية ، فضلا عن متابعته الشخصية مع السادة المديرين العاملين لهذا الموضوع ، بالإضافة إلى التزام الموظفين وشعورهم بالمسؤولية بخطورة الجائحة ، مما كان له الأثر الواضح في تحقيق الهدف المرجو والذي تمثل بتقليل عدد الإصابات في المؤسسة والمحافظة على النظام الصحي، فيما تولى قسم الشؤون الصحية في المؤسسة تكثيف الجهد التوعوي على جميع المستويات بخصوص الوقاية من هذه الجائحة ، وأهمية أخذ اللقاحات ضده، فضلا عن محاربة الإشاعات والمعلومات الخاطئة عن اللقاح ، بالإضافة إلى قيام موظفي القسم بأخذ الجرعة الأولى من اللقاح ، واتخاذ قسم الشؤون الصحية العمل بإعمام قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية من خلال الإعلان عنها يوميا وبشكل دوري أثناء الدوام الرسمي وبالتعاون مع قسم الخدمات الإدارية في المؤسسة ، فضلا عن الجهود السابقة بتوعية المواطنين عن طريق القنوات الإعلامية في المؤسسة وحثهم على الالتزام بالإجراءات الوقائية المتمثلة بالتباعد الاجتماعي، وتعقيم مرافق المؤسسة كافة وبصورة دائمية، ولبس الكمامات وفحص درجة الحرارة، وتعقيم الأيدي بالمعقمات الثابتة الموزعة على جميع دوائر وأقسام المؤسسة.
وقال مدير قسم الشؤون الصحية في المؤسسة الدكتور خالد مزعل : نتيجة لتوفر اللقحات في المؤسسات الصحية ولغرض الإسراع في تغطية أكبر عدد ممكن من الموظفين المشمولين باللقاح تم مخاطبة المركز الصحي في الزوية للمباشرة بتلقيح الموظفين حيث حصلت الموافقة من المركز على إرسال عدد محدود منهم بمعدل 5 ــ 10 موظفين يوميا ،ونتيجة لحاجة المؤسسة إلى حملة أكبر تتطلب استنفار الجهود كافة، تم مخاطبة قسم التحصين والتحضير في دائرة الصحة العامة لغرض شمول مؤسستنا بإجراء جلسة تلقيحية خارجية لموظفي مؤسستنا من خلال تحريك فرقة تلقيحية ميدانية من المؤسسات الصحية إلى مقر المؤسسة ، لافتا إلى حصول الموافقة على إجراء الحملة بتاريخ22/8/2021 ، فيما بدأت الحملة التلقيحية بتاريخ 24/8/2021 وانتهت يوم 25/8/2021 بأخذ الجرعة الأولى لنوعين من اللقاح هما لقاح ( الفايزر ) و ( السينو فارم ) وحسب رغبة الموظف وبمشاركة (27) موظفا من ملاك المؤسسات الصحية المختلفة، مبينا إن عدد الموظفين الذين تم تلقيحهم تجاوز الـ (235) موظفا .
ومن الجدير بالذكر فقد سبق هذا الجهد للوصول إلى تلقيح أكبر عدد من الموظفين من خلال الخطة التي وضعها قسم الشؤون الصحية في المؤسسة والتي تم فيها دراسة خطورة الوضع الحالي للمريض وقلة أعداد الملقحين من الموظفين للفترة السابقة ومعدل إقبالهم على التلقيح وإمكانية حصول الموافقة من الجهات لإجراء هذه الحملة .
ومما تجدر الإشارة إليه استمرار القسم بتنفيذ مقرارات وتعليمات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية حفاظا على الأمن الصحي للموظفين .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here