مؤسسة السجناء السياسيين تقيم ندوة حول دور المؤسسات الحكومية في دعم الطاقة وتقليل الانبعاثات

0
793

بغداد : كاظم الكتبي …

من اجل بيئة عراقية خالية من انبعاثات الطاقة اقامت دائرة العلاقات والاعلام والشؤون الثقافية في مؤسسة السجناء السياسيين على قاعة حجر بن عدي اليوم الاثنين ندوة تثقيفية حول دور المؤسسات الحكومية في انطلاق المبادرة الوطنية لدعم الطاقة وتقليل الانبعاثات وقد حاضر فيها الدكتور حامد رحيم جناني .

وقال جناني في مستهل محاضرته ان الخطر البيئي الذي يعيشه العراق بسبب التغير البيئي الحاصل من الانبعاثات الملوثة لبيئته ، والتصحر ، وانخفاض منسوب مياهه الذي أدى الى أراضيه واهواره يشكل وضعا ضاغطا على العراق يدعوا العراق ان يتجه الى دعم الطاقة البديلة النظيفة الصديقة للبيئة والالتزام بالمعايير العالمية لمعالجة خطر انبعاثات الطاقة . وأضاف : ان التصحر أصاب حوالي 69% من الأراضي الصالحة للزراعة الامر الذي يجعل العراق في مواجهة كارثة بيئية تدفع ثمنها الأجيال القادمة ما لم يلتزم بتلك المعايير للحد من التلوث.

وتطرق المحاضر الى اهمية التنمية البشرية المستدامة ودورها في تنمية الثروات والمحافظة عليها من التغيير والاضمحلال .

من جانبه قال مدير قسم الاعلام في المؤسسة الاستاذ فاضل الحلو : قدم محاضر الورشة الدكتور جناني، عرضاً تقديمياً يوضح كيفية الاستفادة من مواصفات ايزو الطاقة، في تحقيق الأهداف الـ (17) للتنمية المستدامة المقرة من الأمم المتحدة، كما تم استعراض وتوضيح الإجراءات والتوصيات الناتجة من المبادرة الوطنية، والدراسات التي تم تقديمها في مؤتمرات سابقة لتحقيق اهداف المبادرة.

واضاف الحلو ، تشير الدراسات المناخية إلى أن جهود خفض صافي الانبعاثات الضارة إلى الصفر وتثبيت مستوى الانبعاثات الغازية المسببة للتغيرات المناخية يبدأ بالتخطيط للمستقبل في الأجل الطويل، وليس التوقف عند الأهداف قصيرة الأجل.

مما تجدر الإشارة الية ان المبادرة الوطنية لدعم الطاقة وتقليل الانبعاثات اطلقتها وزارة البيئة العراقية مؤخرا لنشر الثقافة البيئية و‏دعم واستدامة الطاقة وتقليل الانبعاثات .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here