سُجناء الغيرة العراقية

0
572

فاضل الحلو ….
ونحن ندخل أقسام سجن ابو غريب ، نشعر اننا في قلب تاريخ العراق المعتق بنكهة رجالات ونساء قضوا سنوات من أعمارهم بين زنازين الموت ، كل زنزانة ندلف اليها تروي لنا قصص الفجيعة ،تاريخ مهمل من اصحاب الصفحات المتلونة التي اتت بها الحداثة ولابد لنا في هذا الموقف ان نضع النقاط على الحروف ليدرك القارى حجم الفاجعة المنسية ، فخيرة العراق الذين طمرهم جلاوزة البعث مازالت جراحهم تروي، والاغرب من هذا التجاوز المتعمد لتاريخهم ورمزيتهم وكل شيء يخصهم .
السجناء السياسيون هم الأصلاء وهم الذين اسسوا لعراقِ ابيض يحفظ ماء الوجه ، خذلناهم اليوم ونحن نغض الطرف عن مجدهم ودمائهم وتضحياتهم والا فَلِمَ هذا الاهمال في عدمِ توثيق معاناتهم ومأساتهم في طوامير سجن ابو غريب التي حُشر فيها خيرة ابناء العراق من العلماء والمفكرين، وما المانع في تحويلهِ الى معلم يكشف بشاعة نظام صدام حسين.
التاريخ يروي لنا الكثير من القصص لكن ما قام به نظام البعث الفاشي الذي انتزع خيرة رجالات ونساء العراق من منازلهم والقى بهم في السجون وتعرضوا فيها الى التعذيب على جرائم ملفقة والالاف منهم اختفوا لم يعرف مصيرهم .
هي دعوة للحكومة العراقية وجميع الجهات ذات العلاقة أن يحفظوا ويوثقوا تاريخ سجناء ابو غريب وتحويله لمتحفٍ تُعرض فيه أدوات التعذيب التي كانت تستخدم ضد السجناء السياسيين.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here